اختتام أشغال قمة الاتحاد الأفريقي السابعة و العشرين بالمصادقة على مقررات استراتيجية.

كيغالي (رواندا) 18 يوليو 2016. (واص). اختتم رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي مساء يوم الاثنين أشغال القمة السابعة والعشرين للاتحاد بنجاح منقطع النظير حسب جميع المراقبين، من حيث إحكام تنظيم القمة، واعتماد جملة من القرارات الهامة، على الرغم من تأجيل العملية الانتخابية لقيادة جديدة لرئاسة مفوضية الاتحاد وأعضائها لعدم تحقيق أي مرشح لأغلبية ثلثي المصوتين.

وصادق الرؤساء على أربعة مقررات كبر بشأن النزاعات في كل من  ليبيا، و بوروندي، و جمهورية جنوب السودان و الإرهاب، اضافة الى تكريم الجمهوريتين الجزائرية و التونسية  من طرف رئيسة المفوضية بالجائزة الجنسانية، قبل ان تختتم القمة بكلمة للرئيس الحالي للاتحاد الافريقي الرئيس تشادي ادريس ديبي.

كما اعتمدت القمة أيضا تقرير مجلس السلم والأمن الذي ازرد 8 فقرات حول تطورات الوضع في الصحراء الغربية بالتطرق الى  الوضع السياسي، وموضوع حقوق الإنسان، والثروات الطبيعية، والمشكل المغربي مع المينورسو، بالإضافة إلى مقترحات المجلس بشأن متابعة المفوضية للوضع.

090/201. (واص).