في لقاء جمع رئيس الجمهورية بالوزير الأول الجزائري : الجزائر تجدد دعمها لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

الجزائر ، 13 يوليو 2016 (واص) - جدد اليوم الأربعاء الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال " التزام الجزائر بتسوية القضية الصحراوية  طبقا للوائح الأمم المتحدة  من أجل ممارسة الشعب الصحراوي لحقه المشروع في تقرير المصير "وذلك في لقاء مع رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي  بإقامة جنان الميثاق بالجزائر العاصمة. 

. واستنادا الى نفس المصدر " فقد سمح هذا اللقاء الذي يندرج في إطار المشاورات الدورية التي تجمع المسؤولين الجزائريين و الصحراويين  للجانبين بالتطرق الى كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

و قد جرى اللقاء بحضور وفد هام يرافق الرئيس  يتكون من الوزير الأول  عبد القادر الطالب عمر، وزير الدفاع الوطني عبد الله لحبيب ، والوزير المستشار برئاسة الجمهورية البشير مصطفى، كاتب الدولة للتوثيق والأمن إبراهيم احمد محمود ، وزير البناء واعمار الأراضي المحررة محمد لمين البوهالي ، رئيس اللجنة الصحراوية للاستفتاء أمحمد خداد ، المكلف بالخزينة العامة محمد لمين احمد ، والمستشار الإعلامي برئاسة الجمهورية عبداتي أبريكة  ، وعن الجانب الجزائري  الفريق أحمد قايد صالح  نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي و وزير الشؤون المغاربية و الاتحاد الإفريقي و جامعة الدول العربية عبد القادر مساهل.

وتعتبر هذه الزيارة الاولى للسيد ابراهيم غالي  بعد انتخابه كرئيس للجمهورية الصحراوية وامينا عاما لجبهة البوليساريو في المؤتمر الاستثنائي الذي عقد بولاية الداخلة يومي 08 و 09 يوليو الجاري ، على ان يشارك في القمة الـ 27 لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي المقررعقدها بالعاصمة الرواندية كيغالي .(واص)

090/115