الرئيس الراحل سخر حياته على كافة الواجهات التنظيمية والسياسية والدبلوماسية لخدمة الشعب الصحراوي (رئيس الجمهورية)

بئر لحلو ( الأراضي المحررة ) 04 يونيو 2016 (واص) - أكد اليوم السبت رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد خطري أدوه ، أن الرئيس الراحل الشهيد محمد عبد العزيز "سخر حياته على كافة الواجهات التنظيمية والسياسية والدبلوماسية لخدمة الشعب الصحراوي".

وأبرز خطري أدوه في ندوة صحفية نشطها ببلدة بئر لحلو المحررة ، أن فاجعة وفاة الرئيس أظهرت مكانة جبهة البوليساريو والجمهورية الصحراوية عبر العالم ، من خلال ردود الفعل الدولية ، وذلك عبر إعلان العديد من الدول الحداد الوطني ترحما على روح الشهيد.

وأشار رئيس الجمهورية إلى أن وفاة الشهيد محمد عبد العزيز ليست خسارة للشعب الصحراوي فقط وإنما كذلك لكل الشعوب التواقة للحرية والتحرر والانعتاق ، مضيفا أن الراحل "كان يملأ مكانة كبيرة في نفوس كافة الشعب الصحراوي في مختلف تواجداتهم".

 وفي ما يتعلق بعقد المؤتمر الاستثنائي ، أكد رئيس الجمهورية "أن الأمانة الوطنية ستجتمع عشية اليوم ببئر لحلو المحررة لتشكيل لجنة وطنية تحضيرية للمؤتمر وتسميتها باسم الشهيد محمد عبد العزيز.

وفي سياق متصل ، أشاد رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد خطري أدوه بالموقف المبدئي والدائم للجزائر تجاه الشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

( واص ) 090/105