وزير الداخلية الجزائري "إن الأحرار والمدافعين عن الحق والعدالة لن ينسوا مواقف الرجل والشجاعة التي تحلى بها"

الجزائر 03 يونيو 2016 (واص) - أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري السيد نور الدين بدوي ، أن الأحرار والمدافعين عن الحق والعدالة عبر العالم  لن ينسوا أبدا مواقف الرجل والشجاعة التي تحلى بها الشهيد محمد عبد العزيز وماكان يمثله من قيم نضالية ثابتة من أجل تقرير مصير الشعب الصحراوي .

واعتبر السيد نور الدين بدوي في برقية تعزية بعثها إلى وزير الداخلية السيد حمة سلامة "أن وفاة الشهيد الرئيس الراحل لا تعد خسارة لأهله وشعبه وحسب ، إنما هي رزء فادح لكل نفس تواقة للحرية والانعتاق ، ذلك أنه نذر نفسه لخدمة قضية شعبه العادلة واستبسل في الدفاع عنها وحمل همومه أينما حل وارتحل."

فبرحيله - يضيف وزير الداخلية الجزائري- "يفقد الشعب الصحراوي الشقيق رجل دولة كبير تكبر فيه خصاله العالية وما بذله من جهود مضنية لتمكين شعب الصحراء الغربية من تقرير مصيره".

( واص ) 122/090