المعهد السلوفيني للدراسات حول الصحراء الغربية : وفاة محمد عبد العزيز خسارة لكل المدافعين عن حقوق الإنسان وتقرير مصير الشعوب التواقة للحرية في كل أنحاء العالم.

سلوفينيا، 01 جوان 2016 (واص) -  اعتبر المعهد السلوفيني للدراسات حول الصحراء الغربية ان وفاة الشهيد محمد عبد العزيز خسارة لكل المدافعين عن حقوق الإنسان وتقرير مصير الشعوب التواقة للحرية في كل أنحاء العالم.

وعبر المعهد السلوفيني في برقية تعزية إلى جبهة البوليساريو عن تعازيه للجبهة البوليساريو والشعب الصحراوي وعائلة الشهيد ، معتبرا انه ناضل وكافح من اجل قيام دولة صحراوية مستقلة.

"لقد ناضل محمد عبد العزيز في كافة المحافل الدولية من أجل أن يعبر عن حق الشعب الصحراوي في بناء دولته المستقلة على كامل تراب الجمهورية الصحراوية" تضيف البرقية.

كما أضاف المعهد السلوفيني في برقيته "إننا نشارك الشعب الصحراوي في هذا المصاب الجل والحداد لمدة 40 يوما وسنواصل نضالنا إلى من اجل حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، وسنطالب بهذا الحق في كل المنابر الدولية". (واص)

090/105.