القضية الصحراوية تحضر في الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ47 لتأسيس الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

هافانا ( كوبا) 20 مارس 2016 (واص)-  شهدت الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ 47 لتأسيس الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، حضورا بارزا للقضية الصحراوية، وذلك من خلال عديد الأنشطة السياسية التي نظمت بالعاصمة الكوبية هافانا، بحضور مسؤولين عن الحزب والدولة الكوبية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد بهافانا بالإضافة إلى جمع كبير من الطلبة الصحراويين والأجانب الدارسين بكوبا.

 

وعبر السفير الصحراوي في كوبا السيد ماء العينين أتقانة ، في مداخلة باسم الحكومة والشعب الصحراويين عن التهاني الخالصة للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، مؤكدا دعم الشعب الصحراوي لشقيقه الفلسطيني في نضاله العادل من أجل حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

 

كما تطرق السفير الصحراوي في كلمته إلى آخر مستجدات القضية الصحراية مركزا على احتفالات الشعب الصحراوي المتواصلة المخلدة للذكرى الأربعين لإعلان الجمهورية الصحراوية والانتصارات الدبلوماسية المتتالية على كافة الأصعدة، معرجا على الزيارة الأخيرة للسيد بان كي مون إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين والأراضي المحررة من الجمهورية الصحراوية كرسالة واضحة من المجتمع الدولي على عدم اعترافه بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية ومطالبته بالتعجيل بتقرير مصير الشعب الصحراوي.

 

وأدان ماء العينين أتقانة في مداخلته، الحملة التي قامت بها المملكة المغربية ضد الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون والتي تجسد إفلاس سياسته التوسعية، مطالبا المجتمع الدولي بالمساهمة في وقف كل أشكال القمع والتعتيم التي تنتهجها دولة الاحتلال المغربية في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية وضرورة الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين.

 

من جهة أخرى، عبرت السيدة كلارا پوليدو، منسقة إفريقيا والشرق الأوسط في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي عن تضامن كوبا غير المشروط مع الشعب الصحراوي ودعم حقه في تقرير المصير والاستقلال.

 

( واص ) 130/090